الملتقى الحر للسودانيين بالكويت
الملتقى الحر يرحب بك ويتمنى لك يوما سعيدا
يرجى تسجيل دخول لمشاهدة المنتدى كاملا وامكان المشاركة بالكتابة والتعليق

الملتقى الحر للسودانيين بالكويت

مساحة لطرح ومناقشة قضايا وهموم أبناء الجالية بكل حرية وصراحة
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مصطفي سيد أحمد سنوات الرحيل الست

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: مصطفي سيد أحمد سنوات الرحيل الست   الأربعاء 18 يناير - 15:55

إصطفيت جرحك
د. طلال دفع الله



إصطفيت جرحك
د. طلال دفع الله


وإصطفيت جرحك براك
وتر إنتباهك والنغم
ضفة تزرع فى الشروق
وضفة بتقاوم الألم
شمعة الأمل التهِد ليل الكوابيس
زمن الودار
شامخة بتعاند فى صدى الليل
الهياج الإحتضار

صاح إنتباهك فى الزمن
لما أصطفاك
قدر العصافير .. الرحيل
غدر الشِباك شوك المتاهات .. الدوار
تحتك نسيج الليل .. طويل
الأناشيد الماخدة من حِزم الشعاع
نار البدايات البتول
للسحابات التلوِّح قوس قزح
بُشْرَة هطول
ولى ضِيا القمر المقرّح
ضد قوانين الأفول

ليك يا آخر الخيول
فرس الرِهان الما كبا
وهج الشموس الإشتعال ..
وإنكسار المستحيل
شقيتو بى سيل الحروف
الطالعة دابا من الصدف .. مجرى البحر
تيارو والموج الرجوع
أديتو حيل مدّو الزمان كان إنحسر
غيرت فى الزمن الملامح
طعم الكلام .. لون الغُنا
وطبع البذور .. كيميا التراب
طقس المطر
صاح إنتباهك فى المكان
زهو السنابل بالقموح
وإجتراحك لى لسان لغة الجموح
وكتين يتوه بين السكات
وسيف القيود .. الإرتهان
شمس الحقيقة .. ال .. آه ..
بقت منفى ونزوح
وأقتباسك للصبر لغة اليقين
بإنقسامك فى الزمن
وإنصهارك
وإقتسام الآهة بينك والمحن
وإنتصارك لى صباحاً بكرة طالع
من مدارات الصهيل
يا صباحك
لما تنداح ضفة جراحك .. بالشجن
وتقلِد الزمن العديل
يا جراحك
لما تفرد غيم جناحك
فوق عذابات الوطن



أظنك عرفتي
اظنك عرفتي عواصفك مهبي
اباري في خيالك يسوقني ويودي
ونهرك يعدي ويجهل مصبي
هواجسى البتزرع وظني البربي
بديتك خواطر بتصحى وتساور
وطيفك يزاور وروحك تحاور
تجيبني فى زمانك موشح اساور
اقول بس نسيتك وجرحك يتاور
اظنك عرفتي عذاب المغني
وطبله المجدع شظايا التمني
حروفه البتجزع فى لحظة تجني
خطاه البتهرع متين تطمئني
مسرج خيالك حصاني القبيل
معربد غباره وخلى الصهيل
مسافر مسافر وفاقد دليل
اظنك عرفتي هموم الرحيل



إدفقي
ادفقى
ماتكونى رقراق
ابقى ياضل ياشموس
غطى المساحات بالوضوح
استنهضى الشوق الجلوس
وهجك شوارع ذاتى فى ليل اليباب
ماتخافى من دم الغروب
لو رتش اللوحة الضباب
مادام ضميرنا الفينا حى
مادام عريق العشق حى
ملحوقة يامدن السراب
ماتشفقى
العطش الرحيل
النيل ركيز
ودمعة الاحباب سحاب
ادفقى
فيضان عمار
اتربعى وفجى الوجع
دمع الالام.....مايدفقك
ماخاب غناك
فارسك رجع
اتوهجى وانتى الشمس
اتلهجى ونورك سطع
نور بوادينا الكساح
لاقصت مزامير الصباح
مبكية قرية وقنبلة
متكية دمعة وسنبلة
الليلة فى ايدنا السلاح
ريشة وكدنكة ومطرقة
نبنيكى احسن ياظروف
مخضرة دانية القطوف
نطوى المسافات نسبقا







عارفني منك
عارفني منك
لا الزمن يقدر يحول قلبي عنك
لا المسافة ولا الخيال يشغلني منك
عارفني منك
تحرمني منك
والمواعيد لا بتجيب منك تودي
لا الشجن قادر يشيلني عليك أعدي
لا التحايا و لا المشاعر الحية في جوة الحنايا
لا رسالة تجيني منك
لا خبر طمني عنك
وإنت سايق فيني ظنك
رغم إنك
إنت عارف إنو منك
لا الزمن يقدر يحول قلبي عنك
لا المسافة و لا الخيال يشغلني منك
عارفني منك
ببقى بعدك في الأسى
وتبقى إنت الظالم القاسي النسى
وغصب عني أزيح ظنوني
وأقول عليك إنت المسامح
فوق شجوني
أعيش زمان بالفرقة جارح
فوق شجوني
في إحتمالي و بالي إنك
وإنت سايق فيني ظنك
رغم إنك
إنت عارف إنو منك
لا الزمن يقدر يحول قلبي عنك
لا المسافة و لا الخيال يشغلني منك
عارفني منك
يا هوى الألم النعيم
خليك على الوعد القديم
و خليني في الشجن الأليم
وأبقى في كل المداين
سكتي وسفري الجحيم
تبقى إيه الدنيا من بعدك تكون؟
و أبقى إيه بعدك اكون؟
تبقى إيه الدنيا من بعدك تكون؟



عدى فات
عدّى فات ..
زمن العيون الإلفة
والحضن الملاذ
ورهافة الحس البلوّن .
ضحكة الناس العزاز
بعد الحنان .. الكان زمان
إستوطن المطر .. الحراز
روّح زمانى .. وفى رجاك
عانيت قساوة الإنتظار ..
فى ضل شبابيك السفر
صادقت ليلات الموانى ..
الساكنة فى بحر
الأمانى بتنتظر
لو يوم طيوف لحظك تفوت
تعبر خيالات تمر
قلق المواعيد الضّجر
سهر العيون ... الإحتراز
إتعزز النوم ..فىالخدار ...
وإتمدد الشقا فى العمر
ملّيت تباريح الجراحات البقت
بعدك أسى وزمناً قسا
وحالاً أسيف
ومشيت أفتش عن
خطاويك القبيل .
واضّارى من زمناً ..
وراك ملانى خوف
أشتقت ليك ..
اشتقت أرتاح فى عيون
فيهن ملامحك ذاتا
من غير أىّ .. زيف
وإشتقت لى حكة صباحك .
والدعاش عطر رزاز مطر الخريف
أنا وإنت والدنيا الزمان
الناس وفا وغنوّة صفا
ودفء المشاعر الشاتية صيف
أنا وإنت والدنيا الزمان
زمن الغناوى الطالعة من قلباً ..
رضى وحسّاً ندى و زوقاً رهيف
أنا وإنت والدنيا الأمان
ما العمر شتّان بين
أوان زمناً حييتو
وعمر ما بتقدر بتعرف ..

_________________

 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مصطفي سيد أحمد سنوات الرحيل الست
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الحر للسودانيين بالكويت :: المنتدي الثقافي للفنون و الأبداع-
انتقل الى: