الملتقى الحر للسودانيين بالكويت
الملتقى الحر يرحب بك ويتمنى لك يوما سعيدا
يرجى تسجيل دخول لمشاهدة المنتدى كاملا وامكان المشاركة بالكتابة والتعليق

الملتقى الحر للسودانيين بالكويت

مساحة لطرح ومناقشة قضايا وهموم أبناء الجالية بكل حرية وصراحة
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللغة المروية : الكنوز ، المحس ،الدناقلة* أفيدونا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: اللغة المروية : الكنوز ، المحس ،الدناقلة* أفيدونا   الأربعاء 17 ديسمبر - 18:43

كان لأهل مروى لغتهم الخاصة، التي نطلق عليها حالياً اسم "اللغة المروية". و تعد اللغة المروية واحدة من اللغات القديمة القليلة التي لم يتم تشفيرها بعد. يعتقد علماء الآثار بأن أهل مروى بدأوا في الكتابة بلغتهم للمرة الأولى فيما بين 300 و 200 سنة قبل ميلاد السيد المسيح عليه السلام. أقدم نقش مؤرخ يرجع إلى فترة حكم الملكة شناكداخيتي (177-155 ق.م.)، لكن يرى الآثاريون أيضاً أن السودانيين الكوشيين كانوا يتحدثون بهذه اللغة المروية على الأقل منذ سنة 750 ق.م. واحتمالاً بقرون كثيرة سبقت. يمكن لعلماء الآثار اللغويين، من تحليل رموز و تشفير العديد من اللغات القديمة و أنظمتها الكتابية. المثال الأكثر شهرة للغات القديمة التي تم تشفيرها في الأزمان الحديثة : اللغة المصرية القديمة (بخطها الهيروغليفي)، و السومرية القديمة، و البابلية، و الحثية (بخطوطها المسمارية)، و في الآونة الأخيرة لغة شعب المايا في أمريكا الوسطى (بخطها الهيروغليفي).يمكن للباحثين اللغويين أن يشفروا اللغات القديمة ويفكوا رموز أنظمتها الكتابية باللجوء إلى استخدام العديد من الأساليب. أولاً، قد يحتاجون إلى الكشف عن لغة حديثة متحدرة عن اللغة القديمة و يتعلموها. يقدم ذلك مفاتيح لهم لمعرفة بنية اللغة القديمة و معاني بعض مفرداتها، رغم أن تعاقب القرون قد يكون بدلّ معاني بعض الكلمات. ثانياً، قد يحتاجون أيضاً إلى العثور على نقوش مكتوبة باللغة المجهولة و التي توجد ترجمات لها في لغات معروفة. المثال الأكثر شهرة لمثل هذه النقوش "حجر الرشيد"، الذي نقش بنص مطابق بالخطين المصري القديم و الإغريقي. النص الإغريقي، الذي كانت ترجمته ممكنة، ساعد في عملية ترجمة النص المصري و الذي لم يك مقروءاً قبل اكتشاف هذا الحجر المزدوج النص. في عام 1907، قارن عالم الآثار البريطاني، فرانسيس جريفيث، الكتابة المصرية القديمة بالكتابة المرَّوية و اكتشف أن العديد من الحروف، الهيروغليفية و المتصلة على حد سواء، مشتقة عن المصرية. استخدم هذه التقنية للتكهن بالقيمة الصوتية للحروف المرَّوية، لكنه نجح في فهم معاني القليل فقط من الكلمات التي كتبت بتلك الحروف الهجائية. إلى وقتنا الراهن، لم ينجح أحد بعد في تشفير هذه اللغة القديمة. ستظل اللغة المروية سراً غامضاً لنا حتى نتمكن من الكشف عن لغة سودانية من بين لغاتنا المتعددة أو لغة أفريقية قريبة من المرَّوية بحيث تساعدنا على فهم معجمها، أو حتى نعثر على وثيقة أو موضوع قديم مكتوب باللغة المرَّوية إلى جانب لغة أخرى نستطيع فهمها. قد لا نعرف كيف نفهم اللغة المرَّوية، لكننا نعرف كيف تنطق. ذلك أننا نعرف الأصوات، يمكننا قراءة أسماء الملوك والملكات الذين نقشت أسماءهم على جدران مدافنهم. و يمكننا كتابة كلمات عربية باستخدام الحروف المرَّوية القديمة. حالياً هناك عدد لا بأس به من علماء الآثار اللغويين المهتمين بدراسة اللغة المرَّوية، و يقومون بنشر دراساتهم العلمية في دورية خاصة تحمل عنوان "النشرة المرَّوية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللغة المروية : الكنوز ، المحس ،الدناقلة* أفيدونا   الأربعاء 17 ديسمبر - 19:02

نمازج من اللغة المروية
جمع ، ركب أكتب أسمك ، ترجموا لينا ، أفادكم الله ، بقولوا أن اللغة المروية ، كلماتها تشابه اللهجات الدنقلاوية و المحسية و الكنزية






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بورسوداني
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 158
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللغة المروية : الكنوز ، المحس ،الدناقلة* أفيدونا   الخميس 18 ديسمبر - 16:50

ياحبيبنا ود الشريف
فتحنا من قبل اللغة النوبية ووجة الشبة بينها وبين المحسية والدنقلاوية واللحفاوية وسنعود لذلك مرة اخري
اما ما تطرقت الية هنا حقيقة يحتاج الي كثير من البحث والنقاش
فاين اهل الذكر هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللغة المروية : الكنوز ، المحس ،الدناقلة* أفيدونا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الحر للسودانيين بالكويت :: الملتقى العام-
انتقل الى: