الملتقى الحر للسودانيين بالكويت
الملتقى الحر يرحب بك ويتمنى لك يوما سعيدا
يرجى تسجيل دخول لمشاهدة المنتدى كاملا وامكان المشاركة بالكتابة والتعليق

الملتقى الحر للسودانيين بالكويت

مساحة لطرح ومناقشة قضايا وهموم أبناء الجالية بكل حرية وصراحة
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يا مـشـعـل غضب الأحـرار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   السبت 27 سبتمبر - 5:43

إنّ ما كتب عن ثورة أكتوبر حتى الآن من باب التوثيق والتحليل ما زال نزراً يسيراً،

والمؤسف أن الكثيرين من الذين شاركوا في صناعة أكتوبر قد ماتوا من غير أن يتركوا

أثراً مكتوباً، ومن غير أن يقوم الدارسون بالتوثيق عنهم. إنّ السودانيين مطالبون بأن

يعاملوا ثورة أكتوبر كحدث مركزي و(بوصلي) في تاريخهم الحديث، وأن يعاملوها مثلما

يعامل الفرنسيون الثورة الفرنسية. وإن كان الاستقلال يمثل لحظة الميلاد الأولى

ولحظة الانعتاق من قهر (الآتي من الخارج)، فإن أكتوبر تمثل لحظة الميلاد الثانية

ولحظة الانعتاق من قهر(الآتي من الداخل). والقهر الأخير أقرب إلى السودانيين من

(حبل الوريد)، وهذا هو ما يجعل أكتوبر نموذجاً مقيماً يحثّ السودانيين ويلهب وجدانهم

للسهر على مكتسباتهم الديمقراطية عندما تتحقق والعض عليها بالنواجذ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 28 سبتمبر - 1:46

تسلم يا محمود لتحريك هذا الفريض فينا و أتمني أن يكون ملتقنا أول المنابر لتوثيق أحداث ثورة أكتوبر هذا ارث الفخر فينا ، دعوة للجميع ليجودوا من حبل الوريد
قسما قسما .. يا أكتوبر
نحمي شعارك .. ونجني ثمارك
ونرفع راية الثورة الغالية ..
عالية ترفرف فوق الساريه
عليها شعار الثورة الأكبر
وجهو الناير .. ناضر وأخضر
ولسه بنحلف يا اكتوبر
لما يطل .. في وجهنا ظالم
بنحمي شعار الثورة نقاوم
بنبني صفوف .. تتحدي وتهتف
لما يعود الفجر الحالم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الصادق سليمان محمد امام
عضو نشط
عضو نشط


عدد الرسائل : 196
تاريخ التسجيل : 06/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 28 سبتمبر - 16:34

الغالى ود الشريف والله ما اصبح هناك ثمار لجنيها ولكن الحمد لله على كل حال
الغالى محمود شكرا على اللفتة البارعة وتحتاج المسالة لدراسة والله فلنعد لتذكر ماضينا فكله يحتاج الى دراسة من جديد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الإثنين 29 سبتمبر - 4:14

الاخ ود الشريف
شكرا علي المداخله ويعطيك العافية
الكثير منا ومنهم يحن الي الماضي بكل حلاوته وماسيه فيذكر الماضي الجميل بكثير من الحبور والسرور
فهل سنحن الي ماضينا كما هم ونحكي لاحفادنا زمننا الجميل ان وجد




0


عدل سابقا من قبل محمود سليمان في الإثنين 29 سبتمبر - 4:41 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الإثنين 29 سبتمبر - 4:35

الاخ الصادق
اشكر مرورك الطيب
قصــــــة ثورة
قدمت لأول مرة في عام 1968 بالمسرح القومي بأم درمان بمناسبة ذكري مرور أربعة سنوات علي ثورة أكتوبر بحضور الزعيم الراحل «إسماعيل الأزهري» رئيس مجلس السيادة والراحل الأستاذ محمد أحمد محجوب، رئيس الوزراء آنذاك
الكورال: طالبات مدارس المليك وطلاب مدرسة المؤتمر الثانوية بأمدرمان
لما الليل الداجي (الظالم) طوّل فجر النور من عينا إتحول
كنا نعيد .. الماضي الأول ماضي جدودنا الهزموا الباغي
وهدّوا قلاع الظلم الطاغي
محمد الأمين:
يا أكتوبر نحن العشنا ثواني زمان
في قيود ومظالم وويل وهوان
كان في صدورنا غضب بركان
وكنا بنقسم بالأوطان
نسطر .. إسمك .. يا سودان


0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأربعاء 8 أكتوبر - 1:43



عدل سابقا من قبل ودالشريف في الأربعاء 8 أكتوبر - 13:50 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأربعاء 8 أكتوبر - 1:44

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الجمعة 10 أكتوبر - 4:05

الأخ ود الشريف
اشكر جزيل الشكر
لقد أطربتنا فعلا


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   السبت 11 أكتوبر - 16:55

أالــمـتـاريـــس

كلمات: مبارك حسن خليفة
ألحان: مـكــي الـســيِّـد

المتاريس التي شيدتها

في ليالي الثورة الحمراء

هاتيك الجموع

وبنتها من قلوب وضلوع

وسقتها من دماء ودموع

سوف تبقى شامخات في بلادي

تكـتمُ الانفاس في صدر الاعادي

فالمتاريسُ دماءُ الشهداء

والمتاريسُ عيونُ الشرفاء

والمتاريسُ قلوبُ الكادحين

والمتاريسُ ضلوعُ الثائرين

والمتاريسُ شـفاهٌ لصغارٍ يلتقون
والمتاريسُ أيادٍ لكبارٍ يـهدرون

والمتاريسُ حِـدَاءٌ الثائرات

فـالمتاريس ستبقى
شامخاتٍ في بلادي

المتاريس
سوف تبقى شامخاتٍ في بلادي
تكـتُـمٌ الأنفاسَ في صدرِ الأعادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   السبت 11 أكتوبر - 17:13

النشيد الثالث : للقرشى
من سلسلة : أناشيد لاكتوبر
محمد المكي أبراهيم
ــــــــــــــــــــــــ

و كان في قريته الذرة
مثقلة الأعواد بالثمار
و القطن في حقولها منور
و لوزه نضار
و كان في العشرين لم ير
الفاً من الشموس مقبلة
و لم يعش هناءة الزفاف
و لم يكن في فمه اكثر من هتاف
ولم يكن في يده اكثر من حجر
و كان في المقدمه
علي خطوط النار و الخطر
فجندلوه بالرصاص دامياً منتفضاً
وفي أكف صحبه قضى.
******

تعطر الثرى بدمه واختلج التراب
اجفل صبح قادم و شاب
انفلق الليل الي ضفرتين
وقف شعر النجم و الاجنه
هبت عليه بالرضا رياح الجنة
تصاهلت خيول المركبه
واصطفقت اجنحها المرحبه
و هكذا ...
علي وسادة من الريش الوثير
تصاعدت الي النعيم روحه الزكيه
الي الخلود بطلاً و ثايرا
وقائداً رعيل الشهدا
و رمز ايمان جديد بالفدا
و بالوطن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 12 أكتوبر - 0:42

شكر علي المداخلة واهدي اليك الي كل الملتقي الحـــر ذكرته القرشي
مقتل القرشي

في ذكرى ثورة اكتوبر

وقع الحادث الذي روع الدنيا واقام القيامة على حكومة عبود في يوم الاربعاء 21 اكتوبر 1964 ، لقد اخترق رصاص الدكتاتورية العسكرية رأس المناضل الشهيد احمد القرشي. فهز مصرعه ضمير الامة السودانية ، وفجر البركان الذي كان ينتظر شرارة الاشتعال .. وعمت نيران الثورة ا رجاء البلاد.

التحضير لندوة 21اكتوبر

بعد منع الدكتاتورية لقيام ندوة يوم 10/10 قرر الطلاب التحضير الجاد لقيام ندوة يوم 21 اكتوبر، وفي سبيل انجاح الندوة عقد الطلاب مؤتمراً حضره مندوبو عديد من المعاهد والمدارس بالعاصمة واقر المؤتمر قيام الندوة وخطوات اخرى احتجاجاً على دخول البوليس حرم الجامعة والتعدي على حريتها .

وفي يوم الثلاثاء 20 اكتوبر عقد اجتماع عام لطلاب جامعة الخرطوم نوقشت فيه مسألة الندوة وكل الاحتمالات التي قد تترتب على قيامها رغم انف السلطات ، وقرر الطلاب اتخاذ العدة لمواجهة اي قوة يلجأ اليها البوليس.

ندوة 21 اكتوبر

في يوم الاربعاء 21 اكتوبر توافدت جموع الطلاب من داخلياتهم المختلفة الى مكان الندوة . قد كان الحزم بادئاً على وجوه الطلاب وهم مقدمون على مناقشة مشكلة الجنوب رغم انف الدكتاتورية العسكرية بدأت الندوة في ميعادها المحدد بالميدان الواقع بين داخليتي القاش وكسلا

البوليس يحاصر الجامعة

وفي لحظات حاصر البوليس حرم الجامعة واصدر احد الضباط اوامره لرئيس الاتحاد بفض الندوة ، ولكن الطلاب اصروا على استمرار ندوتهم وواصلو اجتماعهم دون ان يعبأوا بأوامر الضابط.

بدأ البوليس ينفذ اوامر استخدام القوة فامطر الطلاب بوابل من القنابل المسيلة للدموع ،انقضت الندوة والطلاب تحت سحب الدخان الخانق ، ولكن البوليس واصل رمي الطلاب بالقنابل بصورة انتقامية واضحة ، وهنا استيقظت في الطلاب حاسة الدفاع عن النفس فحاصروا البوليس في لحظات في ركن ضيق حتى نفذت قنابله . وفي هذا الوقت اطلق البوليس الرصاص على الطلبة فاصاب القرشي برصاصة قرب عينه اليمنى وخر صريعاً في الحال وكذلك اصاب الرصاص بابكر، واستمر الضرب حتى الساعة الحادية عشر وواصل البوليس حصاره للجامعة رغم سقوط القتلى الجرحى على الارض .

في المستشفى

كانت الجثة بالمستشفى وكان ابارو وجماعته يتآمرون لاخذها سراً بعيد عن اعين الناس املاً في اخفاء الجريمة . ولكن اثناء نقل الجثة لحجرة التبريد صحبها الاخ جعفر حسين من ابناء القراصة بعيون مفتوحة ، وقد جرت بينه وبين سائق الاسعاف معركة حقيقية عندما حاول السير بطريق اخر ، اجبر جعفر السائق على الوقوف واصطف الطلاب في صفين حتى حجرة التبريد ، واستمر الطلاب في مكانهم حتى اشرقت الشمس .

حضر ابارو الى المستشفى وانكر اطلاق الرصاص على الطلبة .. ولكن الطبيب اليوغسلافي كان قد استخرج الرصاصة من راس القرشي!

من الاسبتالية وحتى ميدان عبد المنعم حمل الطلاب واساتذة الجامعة وجمع من المواطنين نعش الشهيد ، ومر موكبهم الحزين الغامض بشارع الاسبتالية حتى كبري الحرية وهنا انضم للموكب مجموعات كبيرة من طلاب المدارس وواصل الموكب المهيب حتى ميدان عبد المنعم وكان الى جانب اساتذة الجامعة يسير في الموكب السادة:

الدكتور احمد السيد حمد ، الاستاذ عبد الخالق محجوب ، الدكتور عبد الحليم محمد ، الدكتور عز الدين علي عامر والدكتور طه بعشر ومجموعة من المحامين ورجال القانون .

الترابي يحاول تهدئة الناس !

بعد صلاة الجنازة تحدث الدكتور الترابي وطلب من الناس التزام الهدوء وان يتفرقوا بسلام بعد ان ادوا الواجب ولكن تناول احد اساتذة الجامعة المايكرفون من الدكتور الترابي واخذ يهتف "يسقط عبود .. تسقط الديكتاتورية العسكرية" متجاوباً مع هتاف الجماهير ، ومن هذه اللحظة بميدان عبد المنعم انطلقت المظاهرات في كل مكان حتى في الاقاليم والمدن على السواء.

مقتطفات من بيان الحزب الشيوعي في اليوم التالي لمقتل القرشي

قال بيان الحزب الشيوعي الموجه لاعضاء الحزب: بالامس اعتدت العصبة العسكرية الآثمة على طلبة جامعة الخرطوم بعد ان اعتقلت عدداً من قيادتهم – بطريقة وحشية لم تشهدها بلادنا حتى ابان عهد المستعمرين.

ويمضي البيان قائلاً: ان الاحداث تثبت ان البوليس هو الذي قام بالاستفزاز بل ان النظام الراهن بأسره هو الذي خلق جو الاستفزاز منذ اعتدائه على استقلال الجامعة.

وقال البيان: ايها الرفاق: على الرغم من تكتم العصبة الرجعية على الانباء فإن ما وصل منها كان كافياً ليهز ضمير شعبنا فخرجت الجموع تودع مساء اليوم الشهيد احمد قرشي .

واستطرد البيان: ان النظام العسكري يعيش هذه الايام اقسى ساعاته ولكي ننتقم لدماء شهدائنا يجب:

اولاً: ان نعبئ قوى حزبنا استنكاراً لمجزرة جامعة الخرطوم وان ندفع المواطنين- وفي طليعتهم- للاستنكار بشدة على ذلك .

ثانياً: ان نجعل من دماء شهدائنا طريقاً تعبر به الجماهير الثورية في سبيل الخلاص من هذا النظام الآثم وذلك بالعمل في كل مدينة وفي كل مصنع ومؤسسة لاتحاد القوى الديمقراطية في البلاد من طلبة ومزارعين ومثقفين بهدف العمل لازالة النظام الراهن.

ثالثاً: ان يجري التقاء عاجل بين مندوبي القوى الديمقراطية من طلاب ومزارعين ومثقفين في كل ارجاء بلادنا لتنظيم اضراب عام احتجاجاً على مجزرة جامعة الخرطوم ومطالباً بعقوبة جميع المسئولين وبانتهاء هذا النظام الرجعي البغيض. 22/10/1964

موكب القضائية واعلان الاضراب السياسي

في اليوم التالي لحوادث ميدان عبد المنعم حيث تفجرت المظاهرات الشعبية بعد الصلاة على جثة القرشي- تم اجتماع رهيب بالقضائية شمل القضاة والمحامين- تمخض الاجتماع عن عريضة هامة تطالب بالتحقيق في حوادث الجامعة وتحديد مسئولية اطلاق الرصاص على الطلبة ، وتطالب بالحريات الديمقراطية.

البوليس يعترض الموكب

تحرك الموكب من امام مبنى القضائية متجهاً نحو القصر.. وفي اثناء سيره اعترضه البوليس، وامر احد ضباط البوليس بتفريق الموكب ولكن تصدى له السيد عبد المجيد امام، قاضي المحكمة العليا وامره بالانصراف فانصاع ضابط البوليس للامر وواصل سيره للامام.

الجيش يعترض الموكب

وبعد خطوات كانت قوات من الجيش تسد الطريق امام الموكب وتمنعه من مواصلة سيره .

اجتماع حاسم بالقضائية

عاد القضاة والمحامون وعقدوا اجتماعاً بالقضائية ناقشوا فيه القضية من جديد وبسرعة توصلوا لقرارهم التاريخي بالدعوة للاضراب السياسي العام ودعوة كل الهيئات لتنفيذه للاطاحة بالنظام العسكري.

اعلان الاضراب السياسي

خرج المحامون والقضاة الى الشارع من جديد وكان يزدحم بالجماهير الثائرة .. ووسط هذه الحشود من الجماهير اعلن السيد نقيب المحامين عابدين اسماعيل ، قرار الاضراب السياسي العام فقابلته الجماهير بالهتاف والتصفيق ، وبذلك ا نتقل القرار الى الجماهير التي ترجمته الى عمل اطاح بنظام 17 نوفمبر البغيض.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 12 أكتوبر - 21:08

السودان: أربعة و أربعون عاماً على ثورة أكتوبر
ثورة أكتوبر السودانية التي أسقطت نظام إبراهيم عبود في 1964 حدث فريد في تاريخ السودان الحديث، وهو حدث كاد أن يتكرر في مارس 1985 عندما هبت جماهير العاصمة السودانية لإسقاط نظام جعفر نميري إلا أن تدخل الجيش بقيادة عبد الرحمن سوار الدهب، وزير الدفاع آنذاك، احتوى تلك الهبة الشعبية ونزع فتيلها المشتعل. لم تواجه ثورة أكتوبر مثل هذا الاحباط، إذ أن هبتها توفرت لها دواعي النجاح وحالفها التوفيق.
ولعل الرمز الذي هيمن على أفق الثورة يلخص طبيعتها تلخيصا مجازيا. وهذا الرمز هو الطالب الجامعي أحمد القرشي، الذي أردته قوات الأمن قتيلا عقب مواجهاتها مع الطلاب في حرم جامعة الخرطوم. كانت ثورة أكتوبر، و بالدرجة الأولى، ثورة الطلاب والمهنيين (أطباء ومهندسين ومحامين وأساتذة جامعيين وموظفين) والعمال (خاصة عمال السكة حديد)، وكانت، وبالدرجة الأولى، ثورة حضرية لم يكن الريف حاضرا فيها الا حضورا رمزيا وشعاريا. وبتعبير آخر كانت ثورة ذلك القطاع المؤثر الذي أصبح يعرف بـ (القوى الحديثة). ولقد انعكس ذلك الواقع السياسي ـ الاجتماعي على سلاحها الأساسى في مواجهة النظام العسكري ألا وهو سلاح الاضراب السياسي، كما انعكس على صياغة ميثاق الثورة الذي أبرز المطالب الستة التالية: قيام حكومة مدنية انتقالية تتولى الحكم وفق دستور 1956 المعدل; اجراء الانتخابات في فترة لا تتعدى شهر مارس 1965 لجمعية تأسيسية تمارس السلطة التشريعية وتضع الدستور; اطلاق الحريات العامة، والغاء القوانين المقيدة لها; تأمين استقلال القضاء وجامعة الخرطوم; اطلاق سراح المعتقلين السياسيين; وانتهاج سياسة خارجية في فترة الانتقال ضد الاستعمار والاحلاف. لقد كان الصعود السياسي المتسارع للقوى الحديثة أمرا طبيعيا في فترة المد الثوري الأولى، الا أنه صعود ما لبث أن انحسر لأنه لم يعكس موازين القوى السياسية على الأرض.
ولعل الإخفاق الأساسي الذي أعقب انتصار ثورة أكتوبر هو العجز عن الوصول لـ (عقد ديمقراطي) بين القوى السياسية، يؤسس لقاعدة صلبة لحكم القانون والشرعية الدستورية والتداول السلمي للسلطة، وهو اخفاق لا يزال السودان يعاني من عواقبه. والإخفاق الآخر الهام هو عجز القوى الشمالية عن الاعتراف بحق الجنوبيين في حكم فيدرالي أو في الانفصال لو شاءوا. وقاد الإخفاق الأول لحل الحزب الشيوعي في نوفمبر 1965 بدعوى أنه حزب إلحادي، وكان هذا أكبر تنكّر لمبدأ حق التنظيم في ظل الديمقراطية. أما الإخفاق الثاني فقد ثمثل في فشل مؤتمر المائدة المستديرة الذي انعقد في مارس 1965 للوصول لاتفاق بشأن الجنوب، ثم تواصل في تكثيف الحرب الأهلية، حال بدء أول وزارة منتخبة في مزاولة أعمالها، وهي وزارة أعطت الجيش تفويضا تاما مكّنه من مواصلة جرائمه وانتهاكاته البشعة في الجنوب. وفي فترة ما بعد أكتوبر برز عنصر جديد في الواقع السياسي وهو عنصر الإيديولوجية، وارتبطت هذه الظاهرة تحديدا بالصراع بين اليمين ممثلا في حركة الإخوان المسلمين (أو ما عرف بجبهة الميثاق الإسلامي) واليسار ممثلا في الحزب الشيوعي. وكان الخطاب الإيديولوجي السائد، سواء في تجليه الإسلامي أو في تجليه الماركسي ـ اللينيني، خطابا معاديا للديمقراطية الليبرالية. ولم يكن ذلك الواقع انعكاسا لما يجري فقط في السودان، وانما كان يعكس أيضا واقع الاستقطاب العالمي بين المعسكر الغربي والمعسكر الشرقي، وواقع الاستقطاب الإقليمي. وعقب حلّ الحزب الشيوعي انفرد الإسلاميون بالمسرح الإيديولوجي وتصاعد شعارهم الداعي لـ (دستور إسلامي) ليصبح شعارا مهيمنا، وطغت الإيديولوجية عندهم لتصبح إصراراً على إخضاع كل مظاهر الحياة السياسية والاقتصادية والقانونية والاجتماعية والثقافية، إلخ، لبرنامج (أسلمة) شاملة تطال كلّ صغيرة وكبيرة.
والسؤال هنا ماذا تعني أكتوبر إذن بعد أربعين عاماً شهدت عسفاً عسكرياً استمر ستة عشر عاماً تحت ظل نميري، وفترة برلمانية مزعزعة أجهضها انقلاب عسكري آخر ما زال السودان ينوء تحت عسفه؟ إن أكتوبر أصبحت مرادفة في الوعي السياسي للسودانيين للتخلص من استبداد الأنظمة العسكرية وتحقيق الديمقراطية، ورغم خيبة الأمل التي أعقبتها فإن قيمتها كأهم حدث ملهم بعد الاستقلال تبقى حية ودائمة. وعندما نتحدّث عن أكتوبر كحدث ملهم، فإننا نؤكّد بالإضافة لما حققته لما نفترض أنها تنطوي عليه وتشير في اتجاهه، حتى وإن لم يتحقّق. فأكتوبر كهبة شعبية سلمية تؤكد على بعدين هامين: بعد الديمقراطية كممارسة شعبية وبعد اللاعنف وقدرته على قيادة عملية التحول الديمقراطي. وبذا فإن التحدي الأبعد الذي طرحته أكتوبر هو تحدي الثقافة الديمقراطية، بعث هذه الثقافة ونشرها على كل المستويات، إذ أن الديمقراطية كممارسة لا تقتصر على مجال الممارسة السياسية أو المجال العام و إنما تمتد أيضا للمجال الخاص أو مجال العلاقات الأسرية و باقي مجالات المجتمع المدني. إن خطورة الاستبداد لا تكمن فقط في مظهره السياسي، وإنما أيضا في قدرته على التسرب لكل مظاهر الحياة عندما يتحول إلى نمط سلوكي يحكم علاقة الرجل بالمرأة وعلاقة الأب بأبنائه وعلاقة الاستاذ بطلابه وعلاقة الرئيس بمرؤوسيه، إلخ. عندها يصبح الاستبداد تسلطا مؤسسياً وفكرياً ونفسياً يقتل الابداع والقدرة على النمو. ومن الخطأ احاطة ثورة أكتوبر، أو أي ثورة أخرى في واقع الأمر، بأي غِلالة رومانسية، ولكن من الضروري استكشاف ما تحتشد به أكتوبر من إمكان ومحاولة الإمساك به. ولأنّ السودان لم يخرج حتى الآن من وهدة الاستبداد العسكري فإن نموذج أكتوبر ما زال نموذجاً ملائماً، رغم التشكيك في ذلك من قبل الذين يصرّون على ضرورة حسم الصراعات من خلال فوهة البندقية.
إنّ ما كتب عن ثورة أكتوبر حتى الآن من باب التوثيق والتحليل ما زال نزراً يسيراً، والمؤسف أن الكثيرين من الذين شاركوا في صناعة أكتوبر قد ماتوا من غير أن يتركوا أثراً مكتوباً، ومن غير أن يقوم الدارسون بالتوثيق عنهم. إنّ السودانيين مطالبون بأن يعاملوا ثورة أكتوبر كحدث مركزي و(بوصلي) في تاريخهم الحديث، وأن يعاملوها مثلما يعامل الفرنسيون الثورة الفرنسية. وإن كان الاستقلال يمثل لحظة الميلاد الأولى ولحظة الانعتاق من قهر (الآتي من الخارج)، فإن أكتوبر تمثل لحظة الميلاد الثانية ولحظة الانعتاق من قهر(الآتي من الداخل). والقهر الأخير أقرب إلى السودانيين من (حبل الوريد)، وهذا هو ما يجعل أكتوبر نموذجاً مقيماً يحثّ السودانيين ويلهب وجدانهم للسهر على مكتسباتهم الديمقراطية عندما تتحقق والعض عليها بالنواجذ.
* كاتب سوداني وأستاذ مشارك
في قسم الاديان المقارنة بجامعة تفتز (ببريطانيا)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 19 أكتوبر - 16:47

محجوب شريف

أكتوبر هدير الحق

وفارس ليل يشق يا ليل دروبك شق

ودقت دق

طبول العزة دقت دق

يا قرشي الصبي الريان

جبينك لاح يقطر دم

وكتفك لافتة فوق شارعنا ما بتنجم

نشيلا أيادي ما بترتاح

نشيلا مبادئ ما بتهزم

وما بنسكت على السفاح يا قرشي

عبدالخالق العامر يحب الناس

قدامنا انفتح كراس بخط ايديك وضو عينيك

سطورو الغالية تتبسم

ويابا الشفيع الساس

ضلالة هجير الصيف

ويا تار البلد جوزيف

ويا يوليو القلم والسيف

وضابط حر شديد البأس

مشينا ونمشي نتحزم

بمجد الشعب والنبراس

يا أكتوبر الجايات تسنك سن

يا أكتوبر الجايات بشائر جن

على السفاح بيتقسن

على المستقبل الأحسن

طلائع الجبهة تتقدم

ويوم الدم يلاقي الدم

ويوم تشفع يا موردنا والمنبع

وتغلي مداخن المصنع

ويسكت جنبها المدفع

ونحو القصر حتى النصر

وليل القصر يتعتم

وتتقدم طلائع الجبهة تتقدم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الأحد 19 أكتوبر - 23:08

ثورة أكتوبر هى الثورة الوحيده التى يمكن أن تطلٌق عليها كلمة ثورة بكل ما تحمله من معانى
فقد كانت جماهيرية وعندما أقول جماهيرية فإننى أعنى كافة الجماهير فى كافة المدن السودانية والمعروف أن المدن تشكل تواجد جميع فئات الشعب فى تلك المناطق أى أن المدن تمثل القرى والخرطوم تمثل تركيبة السودان العرقيه والثقافية
بمعنى أن ثورة اكتوبر
هى الثورة الوحيده التى إجتمع عليها السودانيين فى كافة أنحاء القطر المترامى الأطراف
وهى الثروة الوحية التى خرج لها الشعب فى كل وقت تم دعوتهم للخروج


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الإثنين 20 أكتوبر - 17:37

الأربعاء 21 اكتوبر

محمد المكى أبراهيم


بالأربعاء طبولنا دقَّت و زوبعت الفضاء
صيحاتنا شقت جدار الليل و اقتحمت فناءه
وتحدَّرت ناراً بآذان الطغاة العاكفين على الدناءه
الخائنين السارقين القاتلين
الحاسبين الشعب أغناماً و شاه ..
بالأربعاء هتافنا شدخ السماء
حفت بموكبنا بطولات الجدود تزيد عزمتنا مضاء
وتقاطر الشهداء من أغوار تاريخ البلاد
مهللين مباركين نضالنا

بالأربعاء الرائعه ..
نصبو بروج الموت فوق الجامعه
وتفجَّر الغاز البذىء على العيون مدامعا
وتَّوحش البارود ..
لعلع فى الجباه و فى الرئات و فى الصدور
فى لحظة الغدر الذميم تينبعتْ من خلفنا
زُمَرُ الزغاريد التى صدحت بها أخواتنا ..
فتسوَّخت قدم الكفاح على اهيب المعركه
ثبَّتن أقدام الكفاح على لهيب المعركه
الدم يرخص و الرئات لتنشوى ..
لن تنثنى خطواتنا المتشابكه
الأربعاء على جبين الدهر لؤلؤة و متكأ انتصار
ذغرودة تحمى ظهور الثائرين و كأس أفراح تدار
يا غرسة المجد الطويل على مصاريع النهار
فلتسمقى جذعاً و تزدهرى بأمجاد الثمار
ولتبق راية ثائرين
و ملتقى متسامرين
و دوحة أفياؤها مجد و خضرتها فخار ...

*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الثلاثاء 21 أكتوبر - 13:18

اكتوبر الأخضر

بإسمك الظافر ينمو في ضمير الشعب
إيماناً وبشرى وعلى الغابان والصحراءِ
يلتف وشاحاً
و بأيدينا ضيأً و سلاحا
و تسلحنا بأكتوبر لن نرجع شبرا
سندق الصخر حتي يخرج الصخر لنا
زرعاً و خضرا
و نروض المجد حتي يحفظ الدهر لنا أسما

********
بأسـمك الاخضر يا اكتوبر الارض تـغـني
و الحقول إشتعلت قمحاً و وعداً و تمني
الكنوز إنفتحـت في باطن الأرض تـنـادي
بأسـمك الشـعب إنتصـر
حـائـط السـجـن إنـكســر
والقـيود إنسـدلت جـدلت عٌـرسٍ في الأيـادى
*******
كان اكتوبر في أمتنا منذ الأزل
كان خلف الصبر والأحزان حيا صامداً منتظراً
حتى إذا الصيح أطل
أشعل التاريخ ناراً وإشتعل
كان أكتوبر في غضبتنا الأولى مع المك النمر
ومع الماظ البطل كان أسياف العشر
وبجنب القرشي حين دعاه و القرشى حتى إنتصر
بإسمك الأخضر

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الإثنين 27 أكتوبر - 21:46

أ
نور الهادي نائب رئيس اتحاد أكتوبر يروي لـ( الصحافة) تفاصيل الإنتفاضة
لم يكن هنـــاك تخطيط لإنتــفاضــة وأحداث ساحة الشهداء كانت نقطة التغيير
محضرة الإتحاد لندوة الأربعاء أخفوه الشيوعيون، والمطالبه بالقصاص قادت لتفجر المظاهرات
القوات رفضت إطلاق النار في أحيان كثيره، مما شجع كثيرون على التظاهر
مولانا عبد المجيد إمام قاضي المحكمة العليا أمر الشرطة بالإنصراف وعدم التصدي لموكب التشييع
الجماهير أحرقت دور بعض الصحف لموقفها من ندوات اكتوبر ومساندتها للنظام
حوار: خالد البلوله إزيرق
«44» عاماً مضت وذاكرة تلك الأيام مازالت تحتفظ ببريقها الذي خلد أكتوبر رمزاً للحرية، التى تلاحم من اجلها الشعب مع بنيه الطلاب في أروع مشهد نضالى يسجله التاريخ الحديث بين طيات دفاتره، وتخليداً لذلك المجد النضالي أدلى كثيرون برواياتهم التى توثق لـ 21أكتوبر، ولأهمية توثيق الحدث من صُناعه جلست الصحافة للباشمهندس أنور الهادي نائب رئيس إتحاد أكتوبر للشؤون الثقافية، وإستدعت معه ذاكرة تلك الأيام، حيث كان يدير ندوة الأربعاء 21 أكتوبر التى قُتل فيها القرشي وأدت لإشتعال الإنتفاضة، فسرد لنا تفاصيل ماجرى فإلى مضابط الحوار:
*أكتوبر ثورة اختلفت الروايات حول توثيقها، والكل ادعى أبويتها، كيف انطلقت لها؟
-البداية كان الشىء الأساسي الناس كانوا يتحدثون عن مشكلة الجنوب، وكانت هناك ندوات قبل ندوة «21»أكتوبر، و«21» أكتوبر نفسها ما كانت ندوة بغرض البحث في مشكلة الجنوب، بقدر ما هي كانت «جس نبض» للحكومة وإدارة الجامعة، وكانت ماشية في خط سياسي.
*بماذا اتسمت منابر النشاط السياسي الطلابي في تلك الأيام؟
- هناك بعض التنظيمات الطلابية اتخذوا موقفاً من حكومة عبود، وبعضهم رأى التعاون ودخول الحكومة والمعارضة من الداخل، وهناك آخرون كان خطهم أن لا نتعاون، ولكن الإتجاه الإسلامي كان خطه واضحاً وهو عدم التعاون ولا أى نوع من التقارب، وهذه من الأشياء التى ذكرت في الندوات، عقدت وحركت شيئاً في الطلاب ومن ضمنها ندوة «10 أكتوبر» التى تحدث فيها الدكتور الترابي د.أحمد عبد الحليم، وحسن الترابي وبشير محمد سعيد وكان مؤيداً للحكومة، وكان حسن الترابي أكثر المتحدثين وضوحاً في الحديث عن الحريات والموقف السياسي، ، وبدأ فيها نوع من التحدي لتثبيت إستقلالية الجامعة وحرية الرأى وأن يكون لنا دور في حل القضايا الوطنية، هذا الإتجاه بدأ يمضي وسط الناس.
*كيف كنتم تتعاملون مع الطلاب الرافضين للتحرك ضد النظام؟
- موضوع الندوة والتحدث عن مشكلة الجنوب كان عرض على مؤسسات الإتحاد ولم يمر، وفي النهاية رأينا في الإتجاه الاسلامي أن نقدمه كعمل ثقافي من قبل مكتب الشؤون الثقافية بإعتباري نائباً للرئيس ومهمتى الشئون الثقافية، فاقتنع أعضاء المكتب السياسي وكان حينها برئاسة حاج نور، إقتنعوا بما إقترحت وبدأت العمل.
*الإعتراض على عدم تمرير المقترح كان ينبني على ماذا؟
- كان يقوم على أساس أن بعض الطلاب يرون أنه لا داعي للمواجهة مع السلطة، وبدأوا يتعاونون فعلاً مع السلطة، وكان أكثر تنظيم داعم لهذا الخط هو الجبهة الديمقراطية كإمتداد ومحور للشيوعيين ،تعاونوا مع الجهات الحكومية بحجة المعارضة من الداخل، وكانوا يقولون لنا إن الندوة هي إجهاض لكل مكتسبات الطلاب وحينما نسألهم عن تلك المكتسبات لا يجيبون.
*ندوة «10 أكتوبر» كانت الشرارة التى أدت الى الإنتفاضة كيف تم التحضير لها؟
- كان الناس يتحدثون عن مشكلة الجنوب وعن الحريات العامة وأن مشكلة الجنوب لا تحل إلا عن طريق الحوار، والحوار لا يتم إلا في ظل الحريات الاساسية للفرد، الطابع السياسي كان موجوداً، وكانت الحكومة تمنع ممارسة هذا الحق بأية طريقة من الطرق وكانوا بفتكروا أنه أى رأى معارض هو مخرب وكانت هناك بعض المفاهيم السائدة لديهم كـ»اضرب بيد من حديد» وكانت هذه الندوة جزء من التظاهرة السياسية لإثبات حرية الرأى والمشاركة في الهم العام.
*كيف كان مشهد الطلاب وهم يتوافدون لندوة الأربعاء لمناقشة قضية الجنوب؟
- كان التصور للندوة هو أن نعملها كإستشعار، هل فعلاً إدارة الجامعة هى مع إستقلالية الجامعة وعدم تدخل الأمن والشرطة، هل هى مع حرية التعبير، كان الغرض منها أننا نرى أنها حق من حقوق الطلاب وحق من حقوق المواطن وبالتالي على أعلى مستوياته يفترض يكون معترف به داخل الجامعة.
*في اثناء هذا التدافع نحو قضية الجنوب كيف كان تفاعل الطلاب الجنوبيين ومشاركتهم فيه؟
- كانت تنظيماتهم ضعيفة جداً وما كان لديهم تجاوب، ولم يكن لديهم حتى شكل تنظيمي واضح، كانوا يتقابلون بين المحاضرات في لقاءات عادية ليست سياسية.
*من كان يدير الإتحاد في تلك الفترة؟
-المكتب عندما دعا لندوة الأربعاء21 أكتوبر كان مكوناً من عدة تنظيمات لأنه الإنتخاب كان يتم عبر التمثيل النسبي وتكوينه كالآتي «4 إتجاه إسلامي «4» جبهة ديمقراطية و«1» الفكر الحر» وعضو من المؤتمر، وكان رئيس الإتحاد ربيع حسن أحمد الذي كان متواجداً خارج السودان في تلك الأيام، وكانت السلطات قد اعتقلت لجنة الإتحاد السابقة التى تم إبتعاثها لتقديم مطالب للحكومة وكانت برئاسة حافظ الشيخ الزاكى ولم يتم الإفراج عنهم إلا بعد هدوء الأحوال. عموماً الدعوة لتلك الندوة كانت بيدي، وتم إتصال بإعضاء الشئون الثقافية ورموز الإتجاهات وطلب بعضهم أن يكون في مؤخرة المتحدثين، وإعتذر الأخ حسن عابدين «المؤتمر» بدايةً لضيق الوقت وأوضحت له أنه سيقدم في مؤخرة المتحدثين، وواضح إنه الندوة لن يتاح لها الإستمرار. وقبل الأخ بابكر الحاج من الجبهة الديمقراطية أن يكون المتحدث في نهاية الندوة، المهم تحدث في بداية الندوة الأخ آدم، والمقبول الحاج محمد .
*يقال إن حصار البوليس للندوة أتى بعد رفض رئيس الاتحاد الإنصياع لأوامره بفض الندوة؟
- لم يكن رئيس الإتحاد، كان رئيس الندوة وكنت أنا بإعتباري رئيس مكتب الشؤون الثقافية، وكنا طبعاً عارفين ومتوقعين أنه الشرطة ستأتي، وقد حصل الحصار وكان وقتها معظم الطلاب قد وصلوا لمكان الندوة.
*أين كانت الندوة ومتى؟
-كانت في ميدان داخليات البركس بعد المغرب، وقبلها كانت هناك محاولات لندوات لكن سلطات الجامعة قامت بغمر الميادين بالمياه بما فيها دار الإتحاد، ولكن في الآخر حولناها الى البركس.
*كيف بدأت الندوة وأنتم محاصرون؟
-الحصار بدأ بعد أن إكتظت ميادين الداخليات بالطلاب، بالرغم من قطع الإمداد الكهربائي وغمر الميادين بالماء، وكان الحصار سريعاً، وعند بداية المتحدث الأول آدم من أحزاب الوسط توجه قائد الفرقة بالتنبيه مستعملاً آلات تكبير الصوت، وذكر رئيس الندوة عدم التجاوب مع النداء وإستمرار الندوة، وعند فراغ المتحدث الاول من حديثه وكان قصيراً تم تقديم الأخ المقبول الحاج محمد للحديث وتكررت نداءات المكرفون من قبل الشرطة التى تجمعت بكثافة في مكاتب شرطة السفارات المتواجدة بالقرب من الجامعة وفي تلك الايام وفي غمرة الحماس أحرقت الجماهير بعض الصحف التى كان موقفها في جانب الحكومة.
*قبل بداية الندوة كان في إتصال بينكم والشرطة؟
-لا ابداً، الندوة بدأت في مواعيدها ومع بداية المتحدث الأول وصلنا إنزار بأن نفض الندوة، وهدد قائد الفرقة بإستعمال القوة، طلبنا من الطلاب الصمود كما طالبنا المتحدث بالإستمرار في حديثه، فسمعنا أصوات أعيرة نارية وأخرى لمسيل الدموع، طلبنا من إخواتنا الطالبات التوجه لمكان محمى معين بمساعدة بعض إخوانهم. وتعالت الهتافات الحماسية، مزيج من أصوات الأعيرة والهتافات، وبعدها بعض صيحات الألم، وبدأء الجنود بعد إقتحام الندوة التحرك داخل الغرف وبين الممرات، وبدأت المواجهة وجهاً لوجه، والإنسان وقتها لا يستطيع ان يعرف تفاصيلها لأنه ما في إضاءة كافية.
*أين وكيف قتل القرشي؟
- أنا لا أستطيع أن اقول لك بالتحديد كيف قتل، وهناك روايات كثيره جداً، في ناس محققين ممكن يعرفوا بالضبط هو كان وين، ناس يقولوا طلقه طائشة وهو كان في الداخلية وآخرون يقولون إنه يتواجد مع بقية زملائه في الندوة، وبحكم وضعيته انه طالب في الصف الأول يرجح أنه كان موجوداً طبعاً في منطقة البركس، لكن ما في زول ممكن يحدد ليك بالضبط وين، لأنه الضرب كان مستمر ولم نعرف من تساقطوا، وفي ناس حاولوا يخرجوا ما قدروا، وفي بعض أساتذة الجامعة عرفوا أنه في شىء حاصل وتحركوا من نادي الأساتذة كان موقعه في أول شارع وانت قادم من بري ومنهم د.على محمد خير، وحسن الترابي، والشرطة صدتهم.
*كم من الوقت إستمرت هذه الإشتباكات؟
- حوالى الساعتين أو ثلاث بعد المغرب
*وماذا بعد ذلك؟
- بعد أن هدأت الأحوال والشرطة إنسحبت، طبعاً أدت مهمتها تفريق الندوة حسب فهمهم، وكانوا قد دخلوا الى بعض العنابر وحدثت مواجهة هناك، وبعض منهم أسقطوا من الطابق الأول، وبعضهم وجهوا السوانكي الى صدور الطلاب.
*متى عرفتم بمقتل القرشي؟
- في نفس الليلة بعد ما هدأت الأحوال، الناس لم يستطيعوا أن يخرجوا من السور، وعملنا إجتماع طارىء للجنة الإتحاد في ذلك المكان وكانت الجلسة برئاستي، ودون في المحضر بالحرف بأني أتحمل كل تبعات هذه الندوة لأن هذا أمر خاص بالمكتب الثقافي وأنا الذي سعيت له وأمثل إتجاهاً معيناً لأنه عندنا قناعة تامة بأهميته، السكرتارية دونت ذلك في المحضر، وسألنا بعد ذلك عن الحاصل ولم نعرف كل شىء بل تردنا الأخبار إنه زول إتضرب، لتاريخ لم يُرى ذلك المحضر وأخفي تماماً وكانت هذه آخر مرة أعضاء اللجنة يروه فيها حيث إختفى تماماً بعد ما تبلورت الصورة وظهرت الإمور وعُرف من كان معارضاً ومن كان مع الحكومة، فإختفى المحضر من الوجود رغم مطالبتنا للسكرتير الشيخ رحمة الله «طيب الله ثراه» من الجبهة الديمقراطية، وكانت هذه من القضايا التى أثيرت بعد أكتوبر بعدة سنوات لتثبيت هذه الأشياء.
طيب نعود لتشييع القرشي
بعد ذلك حاولنا نمشي نشوف الحاصل شنو، وعرفنا إنه عندنا طالب إسمه القرشي قتل، وكان تشييعه في اليوم التالي يوم الخميس 22 أكتوبر، حدثت خلافات كانت الحكومة ترفض التشييع، لكن إضطر أساتذة الجامعة ونقابة المحامين وبالطبع إتحاد الطلاب كان موجوداً على الإصرار على التشييع، حتى ميدان عبد المنعم للصلاة على الجثمان هناك. السلطات إعترضت وكان معها قاضي موجود خارج المشرحة في شارع المستشفى، وجاءت قوة من الشرطة والطلاب كانوا متواجدين وجاء الأساتذة لابسين الرول ومعهم المحامين، وبدأ التفاوض مع القاضي و»القانون حينها يلزم بعدم إنطلاق النار إلا بعد موافقة القاضي المسئول المرافق للشرطة» وكان هناك تفاوض مع القاضي المسئول على رأسه د.حسن الترابي ممثلاً عن الأساتذة، وأذكر ان أحد المحامين أثناء التفاوض وإسمه كمال الدين عباس وكنا واقفين ونحاول التقدم والقاضي مُصر أن لا نتحرك خطوة وإلا يأمر بفتح النار، فقال له كمال يامولانا ما أتوقعتك في آخر عمرك تصدر مثل هذا الأمر في هذا الموقف.
*وكيف جاءت الموافقة على التشييع؟
- في نفس المكان وبعد التفاوض آنف الذكر قال القاضي ما عندي مانع لكن يكون هناك خط محدد تلتزموا به وتذهبوا وتصلوا عليه وتتفرقوا دون مظاهرات، فعلاً إلتزمنا وإستلمنا الجثمان من المشرحة وتحركنا حتى وصلنا ميدان عبد المنعم، والناس كانوا عند عهدهم مع القاضي وإتفقوا ان يذهبوا بالجثمان مباشرة الى قرية القراصة، إنتهت الصلاة وكان الإمام هو السيد الصادق المهدي الذي قدمه د.حسن الترابي، والذي تحدث بعد ذلك مذكراً الإلتزام بالعهد ومندداً بأن لهيئة التدريس قصاص لهذا الدم.
*كيف إنطلقت التظاهرات بعد ذلك؟
-حديث د.حسن الترابي بأن «لهيئة التدريس قصاص لهذا الدم» هذه الكلمات اثارت الحضور وعاطفته الجياشة، وتلاه بعد ذلك هتاف من د.حسن عمر المحاضر بكلية القانون، وتبادلنا معه الهتاف ونحن على ظهر عربة الجثمان دون ان نشعر بما نقول وتأجج الموقف وتمحورت المظاهرات الى كل إتجاه حتى رأينا طائرات الجيش الصفيره تحلق فوق رؤوس المتظاهرين، مما أثارت الناس زيادة.
* التنسيق بينكم كإتحاد طلاب والفعاليات الأخرى من النقابات والهيئات التى شاركت في الإنتفاضة كيف كان يتم؟
- منذ البداية كان الباب مفتوحاً وكنا نتصل مع قادة الأحزاب والمعارضين لنظام الحكم العسكري، فيهم ناس إلتزموا بلقاءاتنا المتكررة ومظاهراتنا التى أقريناها، وفيهم من «زاغ» مننا وعارفين سلسلة منهم، والإتصال كان يتم عبر الأشخاص القائدين لهذه التنظيمات وكان في غاية السرية، والإتصالات الشخصية كانت سريعة جداً بتكليف شخص للإتصال بفلان مثلاً من الناس، لإعتبار ان الأساتذة كانوا معنا، وفي علاقات بيننا والإتحادات المختلفة. المحامين كانوا على إتصال معنا وكانوا أكثر تيم له الأثر في أكتوبر.
*هل كان هناك تخطيط للقيام بالإنتفاضة، أم ان تطورات الأحداث قادت لها دون ترتيب؟
-لا، ما كان في أى تخطيط مسبق إنه في اليوم الفلاني يحصل كذا، كانت شىء إستشعاري وتحدى وأى حاجة بالشكل هذا يمكن أن تنبع منها حاجات تانية، الوضع كان مواتي لأي حاجة، وهناك السياسة والناس كانوا ينتهزون أية فرصة للحديث في السياسة.
كم يوم إستمرت المظاهرات بعدما إنطلقت من ميدان عبد المنعم؟
ما بقدر اقول ليك كم يوم بالضبط، لأنه بعد تحرك موكب التشييع الى قرية القرشي بدأ الناس في أرجاء البلاد ينظمون المظاهرات، وبتنظيم سلس من الخرطوم أو بدون ذلك، متظاهرو بعض المناطق القريبه وفدوا الى الخرطوم. بعد إسبوع تقريباً هدأت الأمور إذ بدات جبهة الهيئات مباشرة أعمالها وإستمرار تكوينها من الجهات التي لم تلتحق بها.
كيف كانت الحكومة تتعامل مع هذه المظاهرات بعد مقتل القرشي؟
كما أشرت سابقاً بدأت بحزم من قبل تسليم الجثمان وقررت عدم تسليمه، ثم تلى دلك ما سردت، أما عند القضائية "رئاسة القضاء" كان يتم الإعداد لموكب يحمل عريضه للقصر وفى مقدمته ممثلو أساتدة جامعة الخرطوم والطلاب والمحامين والمنظمات الأخري/ مُنع الموكب من التحرك وكانت فرقة البوليس مدججه بالسلاح وعلى إستعداد لإطلاق النار، ولكن في النهاية خرج قاضي المحكمة العليا مولانا عبد المجيد إمام وردد بالميكرفون موجهاً حديثه للشرطة "أنا قاضي المحكمة العليا، عبد المجيد إمام آمركم بالإنصراف وعدم التصدي للموكب. اما في ساحة الشهداء فلقد تظاهر الناس يرددون "الى القصر حتى النصر" بعد أن سمعوا ببعض الإتصالات وإعتقدوا أن الإمور قد هدأت فأطلقت عليهم الأعيرة النارية من اشجار حدائق القصر وسقط عدد كبير وإمتلأت المشرحه بمستشفي الخرطوم وجرح عدد من الطلاب والمواطنين.
البعض يري أن رفض القوات الحكومية إطلاق النار على المتظاهرين شجع خروج الجماهير في التظاهرات؟
القوات لم تتصدي بإطلاق النار بعد يوم 21 إكتوبر، وفي كثير من الأحيان رفضت إطلاق النار وهذا ما شجع كثيرين للخروج في التظاهرات، لكن الضرب الذي حدث في ساحة الشهداء كان من داخل القصر الجمهوري من ناس الجيش وليس الشرطة.
من كان يتعامل مع المتظاهرين في الشارع؟
في ساحة الشهداء كان الجيش، والشرطة في كثير من الأحيان كانت تحاول أن تخفي نفسها إلا من أجبر. بعد ساحة الشهداء بدأت المظاهرات تاخذ شكلها الشعبي بمعني الكلمة وبدأت الوفود تتوافد، هنا كان لابد أن تكون في جهة من الجهات عشان تنظم الناس، فكان تكوين جبهة الهيئات من الأحزاب والتنظيمات والإتحادات والنقابات، لتناقش الوضع الراهن والشىء الممكن يحصل، حتى جاءت حكومة سر الختم الخليفه.
أثناء الأحداث هل قام السيدان بأى إتصال معكم؟
الأحداث تتابعت وبسرعة مدهشة فبعد التشييع بدأت البيانات تصدر وعلى مقدمتها بيان أساتذة جامعة الخرطوم وحسب علمي أن د.حسن الترابي هو الذي كان على رأس صياغته وفيه تقديم لإستقالاتهم ويفهم من بعض كلمات البيان أنها استقالة لا مشروطة ولا موقوته إلا بزوال ذلك النظام، وبدأت الدعوة للإضراب العام وذلك بالإتصال بالنقابات وإتحادات العمال والمزارعين. من قبل الأحداث وعلى مدي 17 نوفمبر كان الأتحاد ينظم المظاهرات واللقاءات مع بعض القادة السياسيين السابقين ما أمكن ذلك، وكان ذلك من خلال ما سمي بالجبهة

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ودالشريف
مميز
مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2317
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الإثنين 27 أكتوبر - 21:48

الوطنية وهناك من كان يعدنا بالخروج تظاهراً ولا يفي، وبحكم تكوين الاتحاد فالصلة متواجده بين الطلاب مع انتماءاتهم الخارجية وكانت هناك اتصالات مع السيد الصادق المهدي إذ لم يكن هناك تمثيل لهم في الإتحاد.
هل تمت أى اعتقالات أثناء الإنتفاضه لقيادات طلابيه؟
لم يجروء أحد على إعتقال أياً من الطلاب، والقصة كانت إما مجروح أو شهيد، لكن لم تحدث إى إعتقالات أثناء التظاهرات. الاعتقالات قبل 21 اكتوبر كانت عاديه ولجنة الاتحاد السابقه لهده اللجنة برئاسة الأخ حافظ الشيخ كانت داخل كوبر، واللجان السابقه كانت تعتقل ويفرج عنها وبعضها طالها الحرمان من الدراسه.
هل كانت لكم منشورات تقومون بتوزيعها؟
لم نستخرج منشورات لأن العمل لم يكن مخطط له، لكن قبل ذلك كانت في منشورات بتطلع من التنظيمات والجمعيات، الى أن قامت جبهة الهيئات والوضع إستتب، وإقتنع الرئيس عبود بالتغيير وحل كل أجهزته واستمر الرئيس عبود لفترة بسيطه.
كيف كان الإعلام ينقل أخبار الإنتفاضه في ذلك الوقت؟
تلك الفترة كانت قصيرة جداً كما أسلفت والتحرك فيها سريع ولم ينشغل الناس بالتوثيق الكتابي ولكن لا أستطيع تجاهل دور صحيفة الصحافة أثناء تلك التحركات ولا دور الأستاذ عبد الرحمن مختار في ذلك الوقت، ولا أستطيع نسيان ما فعلته الجماهير بدور بعض الصحف من حريق لها بحكم موقفها من ندوات اكتوبر ومساندتها للنظام منها صحيفة الرأى العام. فالمعلومات عن الإنتفاضة كانت تصل للناس عبر الإتحادات والنقابات المهنية أو بالوصول لجامعة الخرطوم مباشرة.
هل صحيح أن الحكومة حاولت إستخدام سياسة إلهاء الجماهير بمباريات كرة القدم؟
هذا كان سابقاً منذ مجيء 17 نوفمبر في أعياد الثورة التى كان يتم فيها صرف بزخي، والمظاهرات تنطلق دائماً الى أن وصلت إكتوبر، حينها وصل تفكير النظام الى إنه ما محتاج للجامعه كلها إلا كلية الطب لأن الهندسه يمكن أن تدرس بالمعهد الفني والزراعه بمعهد شمبات.
كيف أبُلغتم بسقوط النظام ؟
سقوط النظام كان في اكتوبر نفسه وبعد ايام معدودة من الندوة، وكان ببيان أصدره الفريق ابراهيم عبود بحل المجلس المركزي وحل مجلس قيادة الثورة بعد أن تفاقمت الأحداث وتدخل العقلاء وتم التفاوض بين الحكومة وممثلي الإتحادات والنقابات واستاتذة الجامعة الذين كانوا بجانبنا منذ البداية، وكان هناك وسطاء من الضباط اذكر منهم عمر الحاج موسي ومزمل غندور وهم من ضباط الجيش الذين كانوا يتمتعون بمكانة رفيعة بين أقرانهم.
كيف تمت عملية تسليم السلطه من عبود؟
كان كل شيء يسير بخطي حثيثه ولكنه تدريجي، فمنذ البداية في 22 اكتوبر بدأت اتصالات مكثفة مع رموز السياسه السابقين، وإتصالات مكثفة مع النقابات والاتحادات تبلورت مؤخراً في شكل الجبهة الوطنية "جبهة الهيئات" وكان لأساتذة جامعة الخرطوم دور كبير وعلى رأسهم من هو في مجال القانون، تكونت الحكومة وتم إتفاق حول الفترة الإنتقاليه.
هل إرتضت كل القوي السياسيه بقسمتها في 21 إكتوبر؟
بعد اسبوع أو يزيد من 21 إكتوبر وبعد حل المجلس المركزي ومجلس قيادة الثورة وتكوين جبهة الهيئات وتكوين حكومة أكتوبر، كانت هناك ليلة سياسيه إحتفالية بساحة معهد الخرطوم الفني "جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا حالياً" وأثناء الكلمات المقدمة من ممثلي جبهة الهيئات صعد الأستاد فاروق أبو عيسي الى المنصه ومستعملاً مكبرات الصوت وبحماس بالغ قاطع المتحدث وأبلغ الجماهير بأن هناك تحرك من قبل قوة من الجيش تهدد الثورة وعلى الجماهير التوجه الى دار أساتدة جامعة الخرطوم والتمترس هناك، وإقامة المتاريس لحماية الثورة ولقد بَد بالفعل في إقامة الماريس، كما وجه وبمعية د.عز الدين على عامر، على حماية السفارة الأمريكية خوفاً كما زعموا التحرش بهم، تحركت الجماهير الى المكان الدي دكر، وإتضح من واقع الحقائق أنه لم تخرج أى قوة نظاميه من معقلها قط، وفي دار الأساتده هناك دار نقاش حاد بين أعضاء الحزب الشيوعي والمنظمات التى لها علاقة بالحزب وأعضاء الإتجاه الاسلامي، وسميت تلك بليلة المتاريس، واستنتج معظمهم حينداك أن الشيوعيين أرادوا إحداث انقلاب داخل الحكومة والإنفراد بها، وكانوا فعلاً يمثلون الأغلبيه بحكم تمثيلهم الحزبي والنقابات المواليه لهم ومنهم فاروق أبوعيسي، الشفيع أحمد الشيخ، شيخ الأمين، وفاطمة أحمد إبراهيم وآخرين، فأرادوا إنفراداً بالحكم والوصول إليه بمزيد من التفويض من جبهة الهيئات وتكريس سلطاتها ومد فترة التفويض والاستفادة من وجود الهيئات التى تحت تأثيرهم، أحيطت تلك المحاولات بجدار ضاري إشترك فيه من الاسلاميين عبد الله حسن احمد، محمد صالح عمر، حسن الترابي.
إكتوبر أختطفتها الأحزاب قبل ان تصل لميسها؟
الأحزاب قديمة التأسيس لم تكن واعيه ولو انها كانت واعيه لما كانت 17 نوفمبر ولا 25 مايو ولا 30 يونيو، فهي لم تقم بدورها الكامل، وعندما كانت 21 إكتوبر دعيت بطبيعة الحال للمشاركة في جبهة الهيئات وفي الحكومة الإنتقاليه.
برأيك اكتوبر هل كانت شرارة تغيير أم منعرج لانحراف كبير؟
اكتوبر كانت شرارة تغيير، طالبنا بتغير من حال الى حال. ومعلوم علمياً أن أى تغيير كيميائي، فيزيائي، او سياسي اجتماعي تشوبه فترة من عدم الاستقرار... وتؤثر فيه البيئه بعواملها الكثيرة والضوابط التى وضعت من قبل صانعي التغيير. فإكتوبر ما كانت إنحراف أفتكر إنه كان في تغيير، المشكلة إنه الإنحراف يأتي من بعض الناس، فإذا تعقلت الناس وعملت بضميرها لكنا خلاف ما عليه الآن.
أبناء اكتوبر هم الذين أكلوها وليست اكتوبر التي أكلت أبناءها كما يحدث عادة في الثورات!!
الثورات يقوم بها أناس بدوافع، وما هم نفس الناس الذين يستمروا بها، وهذه واضحه جداً في التاريخ، والناس تختلف دوافعهم، فيهم المتسلق وغيره. سئل سر الختم الخليفه عن تجربته بعد إكتوبر فقال في حاجتين مستغرب ليهم أولاً: ناس من أعز أصدقائي وأعلم منى عندما جئنا للحكومة يسألونى عن أرشاداتي ونصائحي، الامر الثاني: يأتيك ناس يحاولوا يأثروا عليك هؤلاء تنابلة السلطان، يحومون حول السلطان ويسمعونه يريد وما يريدونه وقال كنت حريص في البداية أن يدخل حديثهم ويخرج بالأذن الأخري ولكن بعد فترة أتأثرت ولا يخرج حديثهم كله.
كيف تم التوافق على سر الختم الخليفه؟
لم يكن سياسياً وكان مقبولاً عند الشماليين والجنوبيين، كان معلم بوزارة المعارف عمل بجنوب السودان في آخر أيامه، فاضاف رصيداً بذلك، ووجد قبولا من الجميع، وهو مشارك في جبهة الهيئات.
إكتوبر عكست تسامح العسكر أكثر من كونها إنتصاراً ضدهم!!
لابد من الرضوخ للإرادة الشعبية، وهذه هى المرجعية بغض النظر عن طبيعة وتصنيف الحكم، فإذا كانوا من العسكر فهم جزء من الشعب، والحكماء متواجدون في كل الأحوال، لكن طبيعة التربية زمان بتختلف من الآن، يعني تلك الأجيال تربيتها مختلفه، كانت في علاقات طيبه بين السياسيين بمختلف توجهاتها وتنظيماتهم، وكذلك مستوى الفهم الناس أفقهم واسع وعندهم نوع من التفهم وتقبل الآخر وما في تعصب.
إكتوبر التى أتت لكسر قيود الشموليه إستفادة منها الأنظمة الدكتاتورية لكسر قوة النقابات والهيئات والإتحادات التى أتت بها!!
الإنسان بطبيعته بستفيد من تجاربه السابقه وتجارب الآخرين بحسب ذكاءه يستغل ذلك لمآربه طيبه كانت أم خبيثه، المشكله إنه الناس كانوا في قبضة عسكريه ما فيها أى حريه وفي خط معين، بعدها جاء شىء من الإنفتاح بعد إكتوبر، هنا كان لابد من تدخل عوامل الضبط والتحكم، لتثبيت الوسطيه في هذه العمليه، فالقصة قبضة شديده وبعدها إنفتاح شديد، فالناس يحتاجون للوسطيه بين الإثنين.
كيف استفادت الأحزاب من دروس اكتوبر؟
قبل 44 عاما كان الجدل حول حرية الرأى والتعبير واطلاق الحريات العامه واطلاق المعتقلين وحل مشكلة الجنوب، الآن نحن بكنانه نكرر نفس المطالب الأولى ونتكلم عن حل مشكلة دارفور، علماً أن دارفور حينها كانت أكثر رتقاً رغم المطالب الحيويه التى كانت تطرحها جبهة نهضة دارفور آنداك. الحزب الحاكم الذي اعطي مسوغاً لـ 17 نوفمبر هو نفس الحزب الحاكم الذي أعطي مسوغاً لـ25 مايو وأعطى مسوغاً لـ30 يوليو فهل إتعظ وتدبر، مفترض ألا يلدغ بأكثر من مرتين.
ما هى برأيك الأخطاء التى أرتكبت بعد إكتوبر؟
الشعار الخطير "التطهير واجب وطنى" الدي رفع بعد 21 أكتوبر، وإستمر عليه الأمر بعد 25 مايو ثم أتى بعد دلك في 30 يونيو تحت مسمي "الصالح العام". التاريخ يثبت ان التنظيمات السياسيه لا تتوائم مع المؤسسات العسكرية في تحالف دائم حتى لو كانت على نفس المفاهيم، لان تدريب كل منهم وإعداده للحياة يجعلهم لا يتفقون على الآليات حتى في الأداء اليومي، وتجربة مصر في الخمسينات واضحه وتجربة سوريا في الستينات اوضح، عندنا أثبتت الوثائق تفاهم رئيس الحكومة آنذاك مع قادة 17 نوفمبر ومن ثم مباركة السيدين، كما تعاون الحزب الشيوعي مع قادة 25 مايو ثم توالى التعاون مع أحزاب شتي بعد المصالحه "والعودة" وقادة 30 يونيو كان منطقهم ألا وصول للحكم الديمقراطي إلا بعد بلوغهم 30 يونيو ثم التحول التدريجي الى دلك ولكن تفرق القوم ايدي سبأ.
أخطات النظم السابقة ولا نود أن يتكرر الخطأ، اخطأت عندما أرتكزت في تثبيت السلطه بإستعمال بوليس الجلابيه، والبوليس السري، والأمن بأوصافه المتعدده، مهمة الأمن هي تحسس الأحوال العامه بغرض معرفة هموم الناس من واقع حياتهم، وإبلاغ أخطاء الحكم للحاكم بسرية تامة حتي يستطيع أن يصلح ما أخطأ فيه، وهذا يؤدي الى الحكم الراشد والرشيد والعادل كما أوضحته استراتيجيات الدوله.

.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمود سليمان
عضو نشط
عضو نشط
avatar

عدد الرسائل : 245
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يا مـشـعـل غضب الأحـرار   الثلاثاء 28 أكتوبر - 0:10

الاستاذ ود الشريف
اهدي اليك قصيدة من كلمات / الاستاذ محجوب شريف
بيت القصيدة ( يــا والدة يـــا مريــــم )
ياوالدة يا مريم ... يا عامرة حنية
أنا عندي زيك كم ... يا طيبة النية
بشتاق وما بندم ... اتصبري شوية
يا والدة يا مريم
ما ني الوليد العاق ... لا خنتّ لا سراق
والعسكري الفراق ... بين قلبك الساساق
وبيني هو البندم ... والدايرو ما بنتم
يا والدة يا مريم
عارف حنانك ليّ راجيك تلوليني

.
دايماً تقيليني وفى العين تشيليني
ألقاه عز الليل قلبك يدفيني
ضلك عليَّ مشرور قيلت فى سنيني
أنا لو تعرفيني لو تعرفي الفيني
أنا كم بحبك كم
والعسكري الفراق بين قلبك الساساق
وبيني هو البندم ... والدايرو ما بنتم
يا والدة يا مريم
طول النهار والليل فى عيني شايلك شيل
لكني شادّي الحيل لا خوف عليَّ لا هم
هاك قلبي ليك منديل الدمعة لما تسيل
قشيها يا مريم
والعسكري الفراق بين قلبك الساساق
وبيني هو البندم ... والدايرو ما بنتم
يا والدة يا مريم
ما بركب السرجين وما ني زولاً شين
يا والدة دينك كم دين الوطن كمين
ما شفتي ود الزين الكان وحيد أمه
ماليلا كان العين قالولو ناسك كم
ورينا ناسك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يا مـشـعـل غضب الأحـرار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الحر للسودانيين بالكويت :: الملتقى العام-
انتقل الى: